احصائيات تقدر أن آلاف الجزائريين كانوا في حالة احتجاز لدى السلطات الفرنسية !!

احصائيات تقدر أن آلاف الجزائريين كانوا في حالة احتجاز لدى السلطات الفرنسية !!


عرفت فرنسا سنة 2018 حجز ما لا يقل عن 45000 شخصا اجنبيا من بينهم 3640 جزائري بما في ذلك الاكثر ضعفا، على مستوى مراكز الاحتجاز الاداري، حسبما افاد به تقرير اعدته عديد الجمعيات.

و اضافت ذات الوثيقة ان كل واحد من هؤلاء الاشخاص قد ادخل الى مركز الاحتجاز خلال الفترة الممتدة بين 1 يناير 2018 و 31 ديسمبر 2018 و لم يخرج منه الا بعد 45 يوما من بعد، اما حرا او رهن الاقامة الجبرية او يدخل الى المستشفى او يتم ابعاده بالقوة, مؤكدة ان هذا الحرمان من الحرية قد يصبح ابتداء من 1 جانفي 2019 يدوم 90 يوما بمقتضى قانون جديد.

كما تمت الاشارة الى ان رعايا اهم الجنسيات المحتجزين لديهم احيانا علاقات قوية مع فرنسا على غرار القصر المعنيين بالمساعدة الاجتماعية عند الطفولة و ازواج لفرنسين او اباء اطفال فرنسيين و الطلبة السابقين و الاشخاص الذين لديهم روابط عديدة عائلية في فرنسا او الاشخاص المتواجدين في فرنسا منذ عدة سنوات.

و باستثناء الجزائريين الذين يمثلون نسبة 6ر14 % من الاحتجازات (24912 في فرنسا) فانه يوجد هناك ايضا رعايا مغربيين و تونسيين و البانيين و افغان و عراقيين و سودانيين و مصريين و ماليين و ايفواريين.

كما يوضح التقرير ذاته ان من بين 3456 طالب لجوء هناك 117 جزائري اي بنسبة 4ر3 %.

و تابع المصدر ان 1429 طفلا قد تم احتجازهم في سنة 2018 على اساس قرار من السلطات المحلية.
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *