مجلة الجيش تبرز معالم خارطة الحل للأزمة الحالية في الجزائر .

مجلة الجيش تبرز معالم خارطة الحل للأزمة الحالية في الجزائر .


دعت مجلة الجيش في افتتاحية عددها الأخير لشهر جوان إلى الإسراع في تشكيل الهيئة المستقلة لتنظيم الانتخابات بالموازاة مع انتهاج أسلوب الحوار البناء من أجل الخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد ، وهاجمت أطرافا قالت إن اكتساب الجيش الوطني الشعبي مقومات العصرنة ومكامن القوة الرادعة أصبحت تزعجها ، وأنها لم تكن تتوقع تمكن الجيش الجزائري من بلوغ هذا المستوى في ظرف زمني وجيز .

افتتاحية لسان حال الجيش الوطني الشعبي التي جاءت تحت عنوان “على نهج الشرعية الدستورية” أكدت على أن مصلحة الوطن تقتضي انتهاج أسلوب الحوار الجاد والمثمر للإسراع في إيجاد الحلول الملائمة للأزمة التي تمر بها البلاد ، في ظل استمرار مسيرات الحراك الشعبي السلمي منذ 22 فيفري الماضي ضد بقاء وجوه النظام السياسي القديم.

وأوضحت المجلة أن الحوار من شأنه أن “يقطع الطريق نهائيا أمام مرحلة انتقالية لا يمكن إلا أن تفرز وضعا يصعب التحكم فيه”، وأضافت أنه إلى جانب ذلك ، تشكيل وتنصيب الهيئة المستقلة لتنظيم الانتخابات الرئاسية والإشراف عليها، وهذا بوصفها “أداة قانونية تضمن إجراء انتخابات رئاسية حرة ونزيهة وذات مصداقية “.

المقال من المجلة :

TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *