برلمانيون يطالبون في فتح تحقيق في وفاة كمال الدين فخار.

برلمانيون يطالبون في فتح تحقيق في وفاة كمال الدين فخار.



دعا نواب برلمانيون إلى فتح تحقيق معمق لكشف حقيقة وفاة المناضل الحقوقي كمال الدين فخار الذي وافته المنية اليوم الثلاثاء بمستشفى فرانس فانون بالبليدة.

وأشار البيان الذي وقعه كل من النواب أبي إسماعيل محمد، عبازة يحيى، وخياط عبد الله تحوز “سبق برس” نسخة منه إلى أن “ظروف اعتقال فخار قد خلفت العديد من التساؤلات حول تزامنها مع الحراك الشعبي الذي يشهده كامل ربوع الوطن تعبيرا من المواطنين عن رفضهم للنظام السياسي وممارساته غير الدستورية”.

وأضاف البيان أن ظروف اعتقاله أثارت ردود فعل منددة بشروطها وعملت أسرته مرارا على لفت انتباه السلطات المعنية إلى حالة الخطر التي وصلت إليها حالته الصحية قبل وبعد نقله إلى المستشفى.

هذا وعبر النواب عن عميق الانشغال بضرورة تحديد المسؤوليات في هذا الحادث الأليم عبر إجراء تحقيق معمق يكشف الحقيقة، كل الحقيقة، وأن السلطات المؤهلة منها الدروس وتتخذ الاجراءات التي تفرض نفسها في مثل هذه الحالات.

وأهاب برلمانيو غرداية بالسلطات المعنية أن تتفادى أن يلقى معتقلون آخرون نفس المصير، فالعدالة-حسبهم- يحتمي بها المواطن ويتعين عليها أن تظل على الدوام الملاذ الآمن له.
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *