فوزي غلام لاعب نادي نابولي و المنتخب الجزائري يعتذرعن لعب كأس افريقيا 2019 في مصر

فوزي غلام لاعب نادي نابولي و المنتخب الجزائري يعتذرعن لعب كأس افريقيا 2019 في مصر



كشفت مصادر موثوقة أن المدافع الدولي الجزائري فوزي غلام ولاعب نابولي الإيطالي لن يكون حاضرا في نهائيات كأس أمم إفريقيا المقرر إقامتها في الفترة الممتدة بين 21 جوان و19 جويلية في مصر، حيث قام غلام بمراسلة الاتحادية الجزائرية ومعها الطاقم الفني للخضر يطلب فيها إعفاءه من المشاركة في الكان القادمة، مقدما كل التوضيحات والأسباب التي جعلته يقوم بهذا الطلب، وهو الطلب الذي ينتظر أن يكون رد القائمين على المنتخب إيجابيا بشأنه.

بلماضي أدرجه في القائمة الموسعة فقط وكان يجب عليه الانتظار
كان بإمكان غلام عدم التقدم بطلب الإعفاء من المشاركة في الكان وانتظار إعلان الناخب الوطني عن القائمة النهائية نهاية الشهر الحالي، والتي ستكون معنية بالتنقل إلى مصر، فبلماضي بالفعل وضع غلام في القائمة الموسعة، لكن هذا لا يعني أنه سيستدعيه بصفة رسمية للدخول في تربص 3 جوان القادم، ومع هذا فلاعب نابولي وبمجرد وصول دعوة الفاف سارع لطلب الإعفاء دون انتظار القرار النهائي من بلماضي.
سيتم إعفاءه وبلماضي لن يراهن على لاعب غير جاهز
سبق للناخب الوطني أن تحدث عن عودة غلام للمنتخب وكان ذلك قبل لقاء غامبيا في التصفيات وتونس وديا وقال أن غلام سيعمل خلال فترة التوقف الدولي لاستعادة إمكانياته والتحضير بشكل جيد للمشاركة في الكان، مع التأكيد على أنه لن يستدعي أي لاعب غير جاهز 100 بالمائة للمشاركة في منافسة بحجم كأس إفريقيا والأكيد أن غلام واحد من الذين لم يصلوا بعد إلى الجاهزية المطلوبة.
سيرسل تقريرا طبيا مفصلا عن حالة ركبته
سيقوم غلام بإرسال تقرير طبي مفصل عن وضعية ركبته اليمنى التي اضطر لإجراء عملية جراحية عليها في جويلية الماضي وأبعدته لمدة طويلة عن الميادين وحتى عودته إلى المنافسة لم تكن حسب توقعات الأطباء، حيث عاد ليعاني منها ويبتعد مجددا متوجها لعيادات مختلفة في ايطاليا للعلاج، فغلام الذي أنهى الموسم مع نابولي كأساسي يحتاج بحسب مقربين منه إلى عمل خاص جدا لتقوية ركبته خلال فترة الراحة وقبل بداية الموسم الجديد، كما أن غلام يخشى من التعرض للإصابة مجددا في الكان التي تعرف اندفاعا بدنيا قويا إضافة إلى حجم المنافسة العالي بلعب ثلاثة لقاءات في ظرف وجيز.
آخر ظهور له في سبتمبر 2017 ولم يلعب أي لقاء في التصفيات
في حال تأكد غياب غلام عن المنتخب الوطني، فإنه لاعب نابولي سيصل إلى عامين كاملين من الغياب، إن سلمنا أن عودته ستكون في سبتمبر القادم، فآخر ظهور لغلام بألوان المنتخب كان في تصفيات مونديال 2018 أمام منتخب زامبيا بحملاوي في قسنطينة يوم 5 سبتمبر 2017 تحت إشراف المدرب الإسباني ألكاراز، ليصاب غلام مع نابولي في نوفمبر ويبتعد سنة كاملة عن الملاعب، حيث لم يشارك غلام في أي لقاء ضمن تصفيات كأس أمم إفريقيا، وهو ما يعني أن غيابه لن يكون مؤثرا على المجموعة.
فارس وبن سبعيني حلول بلماضي على الجهة اليسرى
لن يكون لغياب غلام عن "كان" مصر القادمة الأثر الكبير على تشكيلة المنتخب الوطني، في ظل وجود البدائل الجاهزة بيد الناخب الوطني جمال بلماضي، حيث يملك مدافع سبال محمد فارس الذي اعتمد عليه منذ قدومه لتدريب الخضر، وكذلك رامي بن سبعيني الذي ينشط في منصب مدافع أيسر مع ناديه ران الفرنسي، حيث لن تطرح الجهة اليسرى من الدفاع أي إشكال للمنتخب وللناخب الوطني بتواجد لاعبين في مستوى جيد وجاهزين للعرس الإفريقي.
بلماضي لن يغلق أبواب المنتخب في وجهه
رغم أن غلام لم يسبق له العمل مع الناخب الوطني الحالي منذ توليه العارضة الفنية للخضر، كحال لاعبين آخرين في صورة سوداني وهذا بداعي الإصابة، ومع هذا فبلماضي لن يغلق أبواب المنتخب في وجه غلام، بالنظر إلى أنه لا يزال قادرا على العطاء في المنتخب، وحتى طلب إعفائه من المشاركة في الكان مبررا ومدعم بملف طبي، دون نسيان أن المنتخب هدفه الأول هو التأهل إلى مونديال قطر ويحتاج لاعب بخبرة ومستوى غلام في التصفيات.
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *